استقبال الرئيس السيسي لسلطان طائفة البهرة بالهند ومزيد من الإتفاقيات حول توطيد العلاقات مع مصر


يستقبل اليوم الرئيس عبد الفتاح السيسي السلطان مفضل سيف الدين وهو سلطان طائفة البهرة في الهند و برفقته شقيقه الأمير قائد جوهر عز الدين وأيضا نجلاه الأميران جعفر الصادق وحسن سيف الدين ومستشار سلطان البهرة محمد حسن على و ممثل سلطان البهرة بالقاهرة مفضل حسن في وفد رفيع المستوى.

ولقد صرح السفير علاء يوسف وهو المتحدث الرسمي عن رئاسة الجمهورية أن الرئيس رحب بسلطان البهرة يشيد بالجهود التي تبذلها بالفعل طائفة البهرة حتى يتم ترميم المساجد الأثرية في مصر، وأضاف أيضا أن سلطان البهرة مبهورا بما قد حققته مصر من نجاحات ظاهرة وتقدم ملموس من اجل تحقيق الأمن والاستقرار وذلك في العامين الماضيين وقد أثنى على ما تتمتع به مصر من حرية دينية لإتاحة ممارسة الشعائر الدينية بكافة طوائفها بحرية تامة في مناخ مستقر.

ولقد أكد أيضا السلطان مفضل سيف الدين أن طائفة البهرة تهتم جدا بالعمل والاستثمار في مصر وقد أشاد بما حققته مصر مؤخراً في النهوض بقطاع البنية التحتية، وأيضا تحسين خدمة الكهرباء وإنشاء الكثير من الطرق والكباري.

وأشار إلى الكثير من الجهود التي تبذلها مصر في مجال ترميم المساجد الأثرية، ومن أهمها جامع الحاكم بأمر الله والجامع الأقمر وجامع الجيوشى ومسجد اللؤلؤة، وأيضا الاهتمام الذي توليه تلك الطائفة لصيانة مساجد آل البيت في مصر وأيضا العديد من الأعمال الخيرية التي تقدمها الطائفة في مصر مثل بناء بعض المدارس. وأيضا قد عرض سلطان البهرة أن تساهم الطائفة في جهود تطوير العشوائيات في الهند. وجدير بالذكر أيضا أن سلطان البهرة قد قدم أثناء زيارته إلى مصر مساهمة تقدر بعشرة ملايين جنيه في صندوق "تحيا مصر".